أنت هنا

تقرير مشكلات مدير فريق العمل حول مشكلات الخصوصية ذات الصلة بـ WHOIS

تم إعداد هذا التقرير الخاص بالمشكلات بما يتفق مع البند 2 من عملية وضع السياسة (PDP) الخاصة بـ GNSO، وتم تعديله حسب الحاجة ليتناسب مع النقل المستمر لإجراءات اللوائح الداخلية الجديدة. ويسرد البند 2 من عملية PDP العناصر التالية لأي تقرير مشكلات:

  1. المسألة المقترحة المطروحة للنظر؛
  2. هوية الطرف مقدِّم المشكلة؛
  3. مدى تأثير المشكلة على هذا الطرف؛
  4. دعم المشكلة لبدء عملية PDP؛ و
  5. توصية من مدير فريق العمل حول ما إذا كان ينبغي على المجلس البدء في PDP لهذه المشكلة أم لا ("توصية فريق العمل"). يجب أن تتضمن كل توصية من الموظفين رأي المجلس العام لـ ICANN فيما يتعلق بما إذا كانت المشكلة المقترَحة لبدء PDP ذات صلة بنطاق عملية سياسة ICANN بالفعل، وداخل نطاق GNSO.

وبمطالبة فريق العمل إعداد تقرير مشكلات، فقد اقترح مجلس GNSO استخدام مستندين تمت مناقشتهما في اجتماع مجلس GNSO في 25 مارس 2003 وذلك في عملية الإعداد:

  1. "ورقة مشكلات WHOIS حول الخصوصية" (11 مارس 2003) التي أعدتها ماريلين كيد بالنيابة عن قوة عمل WHOIS، مشيرة إلى المساهمات التي قام بها فريق المهام في الاجتماعات والمستندات والمناقشات السابقة.
  2. "تقرير مشكلات الخصوصية: إنشاء فريق مهام جديد أمر ضروري للحل المناسب لمشكلات الخصوصية ذات الصلة بـ WHOIS (في 10 مارس 2003) والذي أعده مركز معلومات الخصوصية الإلكترونية (EPIC) وروشيكا أجراوال.

وبمراجعة هذين المستندين، بالإضافة إلى المعلومات التي تم نشرها في مناقشة المجتمع للعلاقة بين WHOIS (المعنية بعرض البيانات حول المسجل وجهات الاتصال المرتبطة به مثل الجهات الفنية والإدارية والجهة المسئولة عن الفواتير) والخصوصية (المعنية بنوع البيانات التي يجري جمعها من المسجل، وكيفية استخدامها، والحفاظ عليها، وإتاحتها للآخرين)، فإن هناك دليل واضع على المزايا المتعددة للمناقشة:

  1. هناك العديد من المشكلات المشمولة، وليست مشكلة واحدة فقط.
  2. وهناك تحول كبير في وجهات النظر لدى قطاعات مختلفة من المجتمع حول العديد من المشكلات، إن لم يكن كلها.
  3. وفي الكثير من الحالات، يبدو أن التباين في وجهات النظر يستند إلى نقص الفهم المشترك لمختلف الحقائق والظروف ذات الصلة بالمشكلات.
  4. كما يبدو أن هناك فهم عام غير مكتمل فيما يتعلق بالمتطلبات التي تخص WHOIS المقررة في الوقت الحالي في (أ) اتفاقيات وسياسات ICANN و(ب) المتطلبات القانونية التي تقرها القوانين والمتطلبات الحكومية الأخرى.
  5. كما أن عدة مشكلات لم يتم تحديدها بشكل واضح، وتفضل قطاعات مختلفة من المجتمع تعريفها بطرق مختلفة. (انظر النقطة 6 أدناه مباشرة).
  6. وترى العديد من قطاعات المجتمع أن هناك روابط بين العديد من المشكلات، لذلك فإن وجهة نظرها لطبيعة الحلول لمشكلة واحدة مقبول ويستند إلى كيفية حل مشكلة أخرى. وترى قطاعات مختلفة من المجتمع أن هناك روابط مختلفة.
  7. ويوجد لدى كيانات ICANN غير GNSO دوائر ذات دعم، ومن ثم اهتمام بالكيفية التي يتم حل المشكلات بها.

وتقود هذه الاعتبارات فريق العمل إلى التوصية بأن الإجراء المناسب في هذا الوقت هو البدء في مرحلة البحث عن الحقائق وأعمال تحديد المشكلات، قبل البدء في عمليات تطوير السياسات حول مادة المشكلات الخاصة.

وبعد توفير كتلوج أولي بالمشكلات، يصف هذا التقرير الخاص بالمشكلات اهتمامات مختلف أصحاب المصلحة كما تبدو عليه في الوقت الحالي. ويراجع هذا التقرير بعد ذلك الأنشطة التي تقوم بها مجموعات ودوائر ICANN الأخرى التي تبدو ذات صلة بمشكلات خصوصية WHOIS. وفي قسم نهائي، فإنه يشير إلى التوصيات الخاصة بعملية لتحقيق التقدم، بالتعاون مع الجهات الأخرى (داخل ICANN وربما خارجها)، باتجاه التعرف الأولي على مجموعة المشكلات المعروضة، بهدف التعريف الأفضل لها والحصول على فهم عملي لكيفية تداخل وارتباط المشكلات المتعددة، بحيث يكون من العملي تتابع مجموعة من عمليات PDP أساسية حولها. وتأخذ هذه التوصيات الخاصة بفريق العمل في الاعتبار بعض الإرشادات الأساسية للاستشاري العام فيما يخص علاقة المشكلات بالنسبة للمهمة والقيم الأساسية ونطاق GNSO.