أنت هنا

كيف يمكن لـ ICANN التعامل مع مخاوف سياسة WHOIS لنطاقات gTLD؟

تعمل منظمة دعم الأسماء العامة (GNSO) على التعامل مع هذه المشكلات وبيانات WHOIS الخاصة بنطاقات gTLD والوصول للمشكلات عن طريق التوصية بإجراء تغييرات على السياسات ذات الصلة.

على سبيل المثال، تشارك GNSO غالبًا في أنشطة من أجل تقييم وتوثيق أهمية WHOIS بالنسبة لأصحاب المصلحة. في عام 2006، قام فريق عمل من GNSO بإعادة اختبار الغرض من WHOIS، مع الذكر التفصيلي للاستخدامات المقررة والفعلية لمعلومات الاتصال الخاصة بالمسجل. واستنادًا إلى هذا العمل، وافقت ICANN على التوصيات الخاصة بتحسين إشعار وموافقة استخدام WHOIS. وفي الوقت ذاته، تم تعديل اتفاقية RAA (الاتفاقية التي أبرمتها ICANN مع أمناء السجلات المعتمدين) لمطالبة أمناء السجلات بتقيين الوصول الجماعي لبيانات WHOIS لأغراض التسويق.

كما تتخذ GNSO إجراءات من أجل تقديم توصيات تهدف إلى تحسين دقة WHOIS. على سبيل المثال، اعتمد مجلس إدارة ICANN توصية لسياسة GNSO تقضي بمطالبة أمناء السجلات بإتاحة الفرصة لكل مسجل سنويًا على الأقل لمراجعة وتصحيح بيانات WHOIS لاسم النطاق الخاص به، على أن يصاحب ذلك تذكير بأن توفير البيانات الخاطئة سيكون سببًا قويًا في إلغاء التسجيل. إضافة إلى ذلك، فإن المسجلين الذين يقدمون بيانات خاطئة أو يعجزون عن الرد على استعلامات أمناء السجلات تم إعطاؤهم فترة سماح يتولى خلالها أمين السجل وبصفة مؤقتة المسئولية عن اسم النطاق إلى أن يوفر المسجل بيانات WHOIS حديثة. كما تجري الآن أيضًا جهود للتوافق التعاقدي تهدف إلى تحسين دقة بيانات WHOIS وإمكانية الوصول إليها، وذلك استنادًا إلى حد ما إلى نتائج الدراسات المدعمة من ICANN والتي قامت بقياس نقاط عدم الدقة والاتجاهات في بيانات WHOIS.

تواصل ICANN العمل على تناول المخاوف المتعلقة بالتضارب المحتمل بين قوانين أو أنظمة الخصوصية والأحكام المنصوص عليها في عقود ICANN ذات الصلة بجمع البيانات الشخصية وعرضها وتوزيعها عبر خدمة WHOIS لنطاقات gTLD. على سبيل المثال، اعتمدت ICANN إجراءً يشرح بالتفصيل كيفية استجابتها لأي موقف حيث يمكن لأي سجل/أمين سجل الإعلان عن أنه قد منع قانونًا بموجب قوانين أو أنظمة الخصوصية من الالتزام بمتطلبات العقد سالفة الذكر.

ومع إدراك المخاوف بأن خدمة WHOIS الحالية قد تنخفض من حيث المصداقية والفائدة على مدار الوقت، قامت GNSO بتشكيل مجموعة شاملة من المتطلبات الفنية لـ WHOIS تهدف إلى التعامل مع كل من أوجه القصور المعروفة في الخدمة الحالية والتعزيزات المحتملة التي قد تكون لازمة لدعم مختلف مبادرات السياسات المتواصلة. ولا تقترح هذه القائمة سياسات أو إجراءات تشغيلية، ولكن بدلاً من ذلك توفر إرشادًا فنيًا لهيئات المعايير والمؤسسات الأخرى مثل ARIN التي تعمل في الوقت الحالي على التوصل إلى برتوكولات وخدمات تأتي خلفًا لـ WHOIS. واعتمدت ICANN في الآونة الأخيرة اتفاقية RAA جديدة لعام 2013 واشتملت على العديد من التعديلات من أجل التعامل مع بيانات WHOIS، ويشمل ذلك تأكيد وتوثيق بعض عناصر WHOIS، واتفاقيات مستوى الخدمات لتوافر WHOIS، والظروف التي تتطلب إلغاء التسجيل لبيانات WHOIS الزائفة، وعملية توثيق قد تتم مطالبة أمناء السجلات بتنفيذها بعد تلقي تقرير بيانات WHOIS الزائفة. بالإضافة إلى ذلك، تم اعتماد مواصفة بينية تعرّف السياسات الخاصة بخدمات الخصوصية والبروكسي التي يعرضها أمناء السجلات والجهات التابعة لهم - الخدمات التي يستخدمها في الوقت الحالي بعض مسجلي أسماء النطاقات لتجنب نشر معلومات الاتصال الخاصة بهم و/أو هويتهم في بيانات WHOIS.

Policy